الإثنين , يوليو 6 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / تؤكد الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد على جميع المشتركين بخدمات الاتصالات عند شراء أي جهاز خلوي التأكد من وجود اللصاقة الخاصة بالهيئة /SYTRA/على الجهاز الخلوي

تؤكد الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد على جميع المشتركين بخدمات الاتصالات عند شراء أي جهاز خلوي التأكد من وجود اللصاقة الخاصة بالهيئة /SYTRA/على الجهاز الخلوي

تؤكد الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد على جميع المشتركين بخدمات الاتصالات عند شراء أي جهاز خلوي التأكد من وجود اللصاقة الخاصة بالهيئة /SYTRA/على الجهاز الخلوي قبل شراءه وطلب فاتورة من صاحب المحل التجاري لضمان عمل أجهزتهم على الشبكة السورية دون الحاجة لأي تصريح أو رسوم إضافية.,تبين الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد ما يلي:
– تم تعديل بدلات التصريح الافرادي عن الأجهزة الخلوية لتتناسب مع الرسوم الجديدة لاستيراد الأجهزة الخلوية عبر مديرية الجمارك حسب فئة الجهاز الخلوي (المواصفات الفنية – السعر الرائج).
شريحة أولى 15000 ليرة سورية شريحة ثانية 30000 ليرة سورية.
شريحة ثالثة 60000 ليرة سورية شريحة رابعة 75000 ليرة سورية.
– تم منح مستخدمي الأجهزة الخلوية التي عملت على الشبكة قبل تاريخ 4/2/2019 (والتي تحتاج إلى تصريح) فترة زمنية تمتد لغاية تاريخ 1/4/2019 لتسديد بدل التصريح الإفرادي وفق البدلات القديمة (15000)، (25000) كونها عملت قبل قرار تعديل السعر الاسترشادي للأجهزة.
– تم العمل وفق الشرائح الجديدة اعتباراً من 1/4/2019.
مع التنويه الى مايلي:
– كل الأجهزة الخلوية الواردة عبر المنافذ الرسمية (الجمارك) قبل أو بعد تاريخ 1/4/2019 لا يستحق عليها أي من بدلات التصريح.
– يستحق دفع بدلات التصريح الإفرادي وفق الشرائح الجديدة على الأجهزة الخلوية التي عملت على الشبكة السورية بعد تاريخ 4/2/2019 ولا تحمل هذه الأجهزة اللصاقة الخاصة بقابلية عملها على الشبكة السورية (لم يتم إدخالها عبر الجمارك).
– تتلقى الهيئة الشكاوى على الموقع الالكترونيwww.sytra.gov.sy
– للاستعلام عن حالة الجهاز الخلوي لأي مشترك يمكن الدخول إلى الموقع الالكتروني www.IMEI.SY أو رمز USSD على الشبكة الخلوية *134#

print

شاهد أيضاً

أقر مجلس الوزراء خطة لإعادة الخدمات تدريجيا إلى المناطق التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب في محافظتي حلب وادلب

أقر مجلس الوزراء خطة لإعادة الخدمات تدريجيا إلى المناطق التي حررها الجيش العربي السوري من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *